المراقب السياسي

نواب يطالبون رئيسة الوزراء بعدم الانصياع للضغوط

صحيفة الدستور

طالب نواب بريطانيون، رئيسة الوزراء تريزا ماي، بعدم الانصياع للضغوطات الأوروبية والعمل على تحقيق خروج واضح من الاتحاد الأوروبي.

وأكد النواب المحافظون في رسالة لرئيسة الوزراء تأييدهم لخطتها المتعلقة بالخروج من السوق الأوروبية المشتركة والاتحاد الجمركي، بهدف استعادة السيادة البريطانية الكاملة على حدودها ومراقبة من يدخل أراضيها من أوروبيين أو غيرهم.

وشددوا على ضرورة تمكين الحكومة البريطانية من استرجاع كافة الصلاحيات من المؤسسات الأوروبية بمجرد انسحابها المقرر في 29 من مارس 2019، بالإضافة إلى حصولها على حق التفاوض حول اتفاقات التجارة الحرة مع دول غير أوروبية بعد الانسحاب مباشرة.

وفي السياق ذاته دعا النواب الحكومة إلى الوقوف في وجه الإملاءات الأوروبية فيما يتعلق بتوقيت وجدول أعمال المفاوضات الجارية، معتبرين أن بريطانيا شريك مهم ويجب أن تعامل بذات القدر من المساواة المكفولة للاتحاد الأوروبي.

وكان 62 نائبًا، قد وقعوا على الرسالة التي أعدتها مجموعة البحث الأوروبية التابعة لتكتل المحافظين بمجلس العموم، من بينهم وزراء سابقون وزعيم الحزب الأسبق “أيان سميث”، الأمر الذي يعكس صعوبة الضغوطات المتزايدة الممارسة عليها.

وجاء نشر تلك الرسالة قبل يوم من الاجتماع المقرر بين ماي وكبار وزرائها لمناقشة تطورات مفاوضات الخروج والردود المقترحة للمطالب الأوروبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق