تحليلات واراءشؤون اقتصادية

انهيار العملات… هل لبنان مهدد؟

النهار اللبنانية

اثارت التطورات المالية الخطيرة التي شهدتها #تركيا بعد #ايران في دول المنطقة وتمثلت بانهيار عملتها الوطنية المخاوف الكامنة لدى كثير من اللبنانيين من ان يكون لبنان مهددا بالالتحاق بركب هذه الدول خصوصا ان هذه المخاوف لم تكن بعيدة عن واقعه المالي والاقتصادي اساسا في المرحلة الاخيرة . ولكن مع الحذر الشديد الذي يلازم الواقع اللبناني جراء عوامل عدة تضعه في موقع غير مطمئن فان المطلعين والمعنيين بالواقع المالي يؤكدون ان المقارنة لا تصح بين #لبنان ودول تتعرض لظروف مختلفة استراتيجيا وسياسيا واقتصاديا مثل ايران وتركيا حيث لكل منهما خصوصيات وأوضاع اقليمية ودولية ادت دورا واضحا في الانهيارات المالية التي تعرضتا لها . اما لبنان وعلى رغم نقاط حساسة وحذرة كثيرة في واقعه فان وضعه مختلف وليس هناك اي مسبب يدفع نحو الخشية من التحاقه بركب هذه الدول وتاليا لا خوف على الليرة في ظل سياسات الحماية والاستقرار التي يتبعها مصرف لبنان والمصارف اللبنانية . كما ان الوقائع السياسية الدولية والاقليمية حيال لبنان مختلفة عن تلك التي تواجهها الدول التي تشهد اضطرابات مالية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق