الارشيفالمراقب السياسيشؤون دولية

إيران تخطط لإرسال سفن حربية قرب المياه الأمريكية

أعلنت إيران، عن خطط لإرسال سفن حربية إلى المحيط الأطلسي قرب الولايات المتحدة، في تحرك قد يضيف إلى التوتر القائم بين البلدين، ولم تصدر وزارة الدفاع الأمريكية، بعد، تعقيباً بشأنه. وعنونت وكالة الأنباء الإيرانية، إرنا، الخبر بأن “سلاح البحرية سيتواجد بقوة بالقرب من الحدود المائية لأمريكا” ونقلت عن قائد القوات البحرية، الأدميرال حبيب الله سياري، قوله تبريراً للخطوة: “كما أن الاستكبار العالمي متواجد بالقرب من حدودنا المائية فإننا مسنودون من قواتنا سنتواجد أيضا بقوة بالقرب من الحدود المائية لأمريكا.” ولم يتطرق سياري في كلمته بمناسبة  بمناسبة “الذكري السنوية الواحدة‌ والثلاثين لبدء الحرب العراقية-الإيرانية، إلى توقيت نشر القوة البحرية أو عدد السفن الحربية المعتزم نشرها. ونقلت قناة “برس” الإيرانية إن سياري سبق وأن أعلن عن خطة مشابهة في يوليو/تموز، وذلك قبيل إبحار سفينتين حربيتين إيرانيتين، في فبراير/شباط الماضي، إلى قناة السويس، لأول مرة منذ عام 1979. ولم تصدر أي تعقيبات فورية من المسؤولين في وزارة الدفاع الأمريكية بشأن الإعلان الإيراني، علماً أن الولايات المتحدة نشرت من قبل، عدداً من الأساطيل في مياه الخليج. وعام 2008، وقع حادث احتكاك بين سفينة أمريكية وزوارق عسكرية إيرانية في مياه الخليج، كما أعلنت البحرية الأمريكية حينذاك. ويشار إلى أن العلاقات بين واشنطن وطهران يشوبها التوتر، جراء البرنامج النووي للأخيرة، التي أفرجت، الأسبوع الماضي، عن أمريكيين اتهمتهما بالتجسس بعد احتجاز دام لأكثر من عامين. ولفتت الإدارة الأمريكية إلى أن جميع الخيارات مطروحة للتعامل مع البرنامج الإيراني المثير للجدل. وفي سياق متصل، أوردت “برس” نقلاً عن إرنا، إن الجمهورية الإسلامية تعتزم إرسال سفن حربية إلى خليج عدن، لحماية ناقلات النفط والسفن التابعة لها من القراصنة، الذين صعدوا من عملياتهم في المنطقة باختطاف السفن والإفراج عنها مقابل فدى. وسبق وأن أكدت إيران، مراراً، بأن قدراتها العسكرية لا تمثل تهديداً للدول الأخرى، بل لأغراض دفاعية بحتة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


إغلاق